تكيسات المبايض والشعر الزائد الناتج عنها وكيفية العلاج

تكيسات المبايضتكيسات المبايض هي متلازمة مرضية تصيب النساء في مرحلة الخصوبة، وتنشأ نتيجة لحدوث اختلال هرموني،في هذا المقال نستعرض كيفية علاج تكيسات المبايض والاعراض المرضية لتكسات المبايض والمزيد

الأعراض المرضية لتكيسات المبايض:

عدم انتظام الدورة الشهرية

الإصابة بالعقم.

كثافة الشعر في مناطق الوجه والصدر والساقين والعانة.

ظهور حب الشباب.

زيادة الوزن بصورة لافتة.

افضل طريقة لتشخيص تكيسات المبايض:

وعموما لا يتم تشخيص المرض من خلال الاعتماد على الأعراض الإكلينيكية فحسب، نظرا لتشابهها مع العديد من المتلازمات

والأمراض الأخرى، لذا لابد من إجراء بعض الفحوصات والاختبارات التشخيصية الأخرى، وتشمل.

إجراء الأشعة باستخدام الموجات فوق الصوتية: ويظهر فيها المبيض الذي يحتوي على حويصلات وأكياس صغيرة، في شكل يشبه العقد أو السلسلة.

قياس نسبة الأندروجين ” هرمونات الذكورة ” بالجسم: والتي تكون نسبتها مرتفعة جدا.

قياس نسبة الأنسولين بالجسم: وتظهر عادة في صورة ارتفاع نسبته.

اختبار تحمل الجلوكوز.

علاج تكيسات المبايض

علاج تكيسات المبايض لا شتمل علي علاجات او ادوية فقط بل يشتمل ايضا علي تنظيم حياتك او تعديل بعض الانشطة التي تسببت في هذه المشكلة

وهنا تتعدد النصائح ولعلاج تلك الحالة المرضية، لابد من إتباع ما يلي.

الخضوع لنظام غذائي يهدف إلى إنقاص الوزن، مع ممارسة بعض التمرينات الرياضية بصورة دورية.

علاج الشعر الزائد: وذلك من خلال تقليل مستوى هرمونات الأندروجين بالجسم، حيث يتم إعطاء أقراص ” دانازول ” بمعدل قرص يوميا

ويجدر بنا الإشارة إلى أن هذا العقار يقوم كذلك بالقضاء على حب الشباب

بصورة أكثر من رائعة. وفى حالة فشل العلاج الدوائي، فلا مانع من اللجوء إلى طرق أخرى كالليزر.

في حالة ملاحظة ارتفاع نسبة السكر بالدم، فلا مانع من إعطاء أقراص دوانيل، على أن يتم تحديد جرعة العلاج حسب نسبة السكر.

في حالة الكشف عن زيادة سمك بطانة الرحم، يتم إعطاء اقراص ستيرونيت

بمعدل قرص كل 12 ساعة لمدة 20 يوم، على أن يتم عمل متابعة دورية باستخدام الموجات فوق الصوتية.

ولزيادة كفاءة التبويض يتم إعطاء أقراص كلوميد، ابتداءا من اليوم الثالث من الدورة الشهرية، ولمدة 5 أيام بمعدل قرص صباحا وآخر مساء.

وللمزيد من المعلومات حول مشكلة تكيسات المبايض والشعر الزائد يمكنك مشاهدة هذاالفيديو:

مع تحيات أسرة مجلة أنا حواء.

شاهدي ايضا
تعليق واحد
  1. غادة عبد الرازق تقول

    شكرا لكم

اتركي رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.